لِمَ وكيف يستعمل واتساب رقم هاتفي وبيانات جهات الاتصال لدي؟

نطلب رقم هاتفك لأنه يشكل وسيلة لتحديد مسار الدردشات بينك وبين جهة الاتصال التي تدردش معها. فواتساب يعتمد المبدأ نفسه الذي يعتمده نظام الرسائل النصية.

أما بالنسبة إلى البيانات الموجودة في قائمة جهات الاتصال في هاتفك فهي معلومات خاصة وشخصية. وبالتالي لا أحد من مستخدمي واتساب يمكنه الوصول إليها إلا إذا شاركته هذه البيانات. نحن نقدر خصوصيتك وبالتالي لن نبيع أبداً، لا الآن ولا في المستقبل، المعلومات الشخصية الخاصة بك إلى أي طرف آخر. للإطلاع على المزيد من التفاصيل عن سياسة الخصوصية الخاصة بواتساب، يرجى مراجعة بيان الخصوصية على موقعنا.

أما كيف يتعامل التطبيق مع بياناتك؟ فإليك الجواب: واتساب يستخدم أرقام الهاتف المتوفرة في قائمة جهات الاتصال على هاتفك وذلك بهدف تحسين خبرتك اليومية في استعمال التطبيق ومنع تلقي الرسائل المزعجة (سبام) أو غيرها من الرسائل غير المرغوب بها. ولا نعمل في واتساب على تخزين أي من تلك المعلومات على أنظمة شركات أخرى. يبحث واتساب في أرقام الهاتف في هاتفك ومن ثم يعمل على تحديد أي من تلك الأرقام تستخدم واتساب. بعد ذلك تظهر هذه الأرقام، أي التي تستعمل واتساب، في قائمة جهات الاتصال المفضلة أي شاشة اختيار اسم/رقم على أجهزة أندرويد وكذلك في شاشة الدردشات في التطبيق. وخلال هذه العملية يتم فقط إرسال أرقام الهاتف للتحقق منها، وذلك بشكل آمن ضمن وسائل اتصال مشفرة. يرجى الانتباه إلى أنه لا يتم إرسال أي معلومات أخرى كالأسماء والبريد الإلكتروني والعناوين وغيرها من المعلومات خلال هذه العملية. ومن ثم يعمل التطبيق على إضافة الأسماء من قائمة جهات الاتصال في هاتفك إلى الأرقام المنقولة لكي تتمكن من معرفة مع من تدردش.

يمكنك قراءة هذه المقالة في مدونتنا لِمَ لا نبيع الإعلانات كغيرنا من الشركات؟ فهي تشرح رأينا في ما يتعلق بخصوصية المستخدمين وما نتوقعه من مستخدمينا وما يجب أن يتوقعوه منا بدورهم.

مع تحيات
فريق الدعم في واتساب